728 x 90

“صغار بأفعال كبار”.. أطفال قرية بالقليوبية يتبرعون بمدخراتهم لمساعدة مصابى كورونا..”أحمد وحبيبة وميرنا” فتحوا حصالاتهم وفضلوا الأهالى على أنفسهم

“صغار بأفعال كبار”.. أطفال قرية بالقليوبية يتبرعون بمدخراتهم لمساعدة مصابى كورونا..”أحمد وحبيبة وميرنا” فتحوا حصالاتهم وفضلوا الأهالى على أنفسهم

صغارا فى السن لكنهم كبارا بأفعالهم، هذا ما يمكن وصف عدد من أطفال قرية الشقر التابعة لمركز كفر شكر بالقليوبية، بموقفهم الذى اتخذوه تجاه مصابى كورونا بالقرية، حيث قام عدد من أطفال القرية بالتبرع بكل ما أدخروه بحصالاتهم للمساهمة فى اللجنة الشعبية التى شكلتها القرية لتوفير أسطوانات الأكسيجين وأجهزة التنفس لمصابى كورونا بالقرية من غير

صغارا فى السن لكنهم كبارا بأفعالهم، هذا ما يمكن وصف عدد من أطفال قرية الشقر التابعة لمركز كفر شكر بالقليوبية، بموقفهم الذى اتخذوه تجاه مصابى كورونا بالقرية، حيث قام عدد من أطفال القرية بالتبرع بكل ما أدخروه بحصالاتهم للمساهمة فى اللجنة الشعبية التى شكلتها القرية لتوفير أسطوانات الأكسيجين وأجهزة التنفس لمصابى كورونا بالقرية من غير القادرين من أبناء القرية.

https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FYoum7%2Fvideos%2F827179484795041%2F&show_text=0&width=267
الأطفال المتبرعون بالمبالغ المالية

الأطفال المتبرعون بالمبالغ المالية

أحمد وميرنا وحبيبة”.. 3 أطفال بقرية الشقر التابعة لمركز كفر شكر بالقليوبية، تبرعوا بكل ما ادخروه من مصروفهم اليومى بحصالاتهم، لتوفير احتياجات مصابى فيروس كورونا من غير القادرين بالقرية، من: إسطوانات أكسيجين، وأجهزة تنفس صغيرة، وكمامات، لتوزيعها على أبناء القرية، إلى جانب أعمال التطهير التى تتم بشكل دورى فى شوارع القرية، وتوفير احتياجات الأسر الغير قادرة بالقرية من مواد غذائية ومتطلبات يومية.

الأطفال المتبرعون بحصالاتهم

الأطفال المتبرعون بحصالاتهم

فى البداية قال مجدى خليل منسق عام المبادرة بالقرية، إن الأطفال تطوعوا برغبتهم للمشاركة فى المبادرة بالقرية انطلاقا من شعورهم بمصابى كورونا بالقرية من غير القادرين، الذين لم يستطيعوا توفير متطلبات علاج الفيروس، إلى جانب أعمال التعقيم والتطهير بشوارع القرية.

الأطفال المشاركون بالمبادر

الأطفال المشاركون بالمبادر

وأضاف منسق لجنة مجابهة فيروس كورونا بقرية الشقر فى القليوبية، أن أهالى القرية أعلنوا تشكيل لجنة منذ ظهور جائحة فيروس كورونا “كوفيد 19″، والتى تختص بأعمال تطهير شوارع القرية والمنازل والمساجد، إلى جانب توفير الكحول وتوزيعه على غير القادرين بالمجان.

الأطفال المشاركون بالمبادرة مع منسق المبادرة

الأطفال المشاركون بالمبادرة مع منسق المبادرة

وأشار “خليل” فى تصريحات لـ “اليوم السابع”، إلى أن اللجنة منذ بداية عملها تم توفير 20 أسطوانات أكسجين، و18 جهاز تنفس صناعي، إلى جانب توفير 3 أطنان من الكلور، لأعمال التطهير اليومى لشوارع القرية والمساجد والوحدة المحلية، حفاظا على صحة أهالى القرية وللحد من انتشار الفيروس.

الأطفال

الأطفال

وأوضح، أن الطفل أحمد هانى عبدالكريم، كان دائم الحضور لجلسات اللجنة ومتابعة أعمالها، وفوجئت اللجنة ذات يوم بأنه يريد التبرع بكل ما يدخره بحصالته للمساهمة منه بأعمال اللجنة فى الحفاظ على قريته وللحد من انتشار الفيروس، وفى اليوم التالى جاء إليهم بحصالته وعند تفريغها تم احتساب المبلغ بإجمالى 480 جنيها، وضمها للتبرعات وإعلان اسمه أمام أهالى القرية ليكون قدوة لباقى جيله.

حبيبة وميرنا وجدتها

حبيبة وميرنا وجدتها

واستطرد، أن اللجنة تضم العمدة إبراهيم سرحان عمدة القرية، ومجدى خليل، ومحمود حشاد، وأحمد عبدالله، مشيرا إلى أنه يتم إعلان ما تم إنجازه يوميا على صفحة القرية ليكون أهلها على علم بما يتم بشكل دورى.

حبيبة وميرنا

حبيبة وميرنا

فيما قال الطفل أحمد هانى عبدالكريم، أحد أبناء قرية الشقر التابعة لمركز ومدينة كفر شكر بالقليوبية، صاحب الـ13 عاما، بالصف الأول الإعدادي، إنه تبرع بكل ما إدخره فى حصالته لخدمة مصابى كورونا وأعمال تطهير القرية، وذلك للجنة مجابهة الفيروس والتى تم تشكيلها بالقرية منذ ظهور الجائحة، مشيرا إلى أنه أراد المشاركة بفاعلية مع اللجنة لخدمة مصابى كورونا بالقرية خاصة بعد وفاة عدد من ابناء القرية من المصابين بالفيروس.

مجدى خليل والطفل أحمد

مجدى خليل والطفل أحمد

فيما قالت حبيبة إبراهيم أحمد، صاحبة الـ 11 عاما، إن حبها لأهالى قرية وأسرتها دفعها إلى التبرع بكل ما فى حصالتها والذى بلغ حوالى 350 جنيها للجنة الشعبية بالقرية، مشيرة “بقالى كتير بحوش الفلوس دى من مصروف المدرسة الخاص بى، وطبعا شفت ناس فى القرية أصيبوا بفيروس كورونا ويتعبوا ومنهم اللى توفى، فحزنت جدا عليهم، فتبرعت على الفور بحصالتى“.

محرر اليوم السابع بالقليوبية مع الأطفال

محرر اليوم السابع بالقليوبية مع الأطفال

وفى هذا السياق قالت ميرنا وليد نصر الدين، صاحبة الـ 13 عاما، أنها تبرعت بمبلغ 485 جنيها وهو كل المبلغ الذى كانت إدخرته بحصالتها لمساعدة الأسر المحتاجة بالقرية، مشيرة إلى أنه فور قيام أطفال القرية بمبادرة التبرع للجنة لمساعدة الأسر المصابة بكورونا على الفور لم تتردد لحظة واحدة وقدمت كل ما أدخرته بحصالتها وتبرعت به لإنقاذ تلك الأسر.

محرر اليوم السابع مع الأطفال المتبرعون بحصالاتهم

محرر اليوم السابع مع الأطفال المتبرعون بحصالاتهم

وأشارت “ميرنا” لـ “اليوم السابع”، أن أسرتها دعمتها جدا بالخطوة التى أتخذتها بالتبرع بكل ما أدخرته، قائلة “بابا وماما فرحوا جدا بالخطوة اللى أنا عملتها وعمونى جدا بسببها، وحثونى على المشاركة وأنهم كمان هيساعدونى للمشاركة مرات ومرات بها لإنقاذ كل أبناء القرية، وانا أناشد كل أبناء القرية بالمشاركة فى المبادرة“.

منسق المبادرة والأكفال

منسق المبادرة والأطفال

فيا قالت “أم أحمد” جدة ميرنا، أنها شعرت بالسعادة الغامرة بما اتخذته حفيدتها بموقف إنسانى كبير، قائلة “أنا فرحت جدا باللى عملته، وبصراحة أنا اتعلمت منها وعملت زى ما عملت بالضبط، لأن الفكرة مكانتش فى دماغى لكن هى اللى عرفتنى عليها وحرصت على المشاركة مثلها، وهؤلاء ليس أطفال هؤلاء كبار بيعلمونا كل شىء”.

(Visited 2 times, 1 visits today)
admin
ADMINISTRATOR
ملف الكاتب

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

أحدث الأخبار

When you’re in need of a custom research paper, you need to choose a company who can deliver high-quality writing. The service must meet the requirements for style and plagiarism. Also, you can request no-cost revisions and 100% original material. There is the option paper writing service of choosing a different writer in the event that you’re unsure of the paper’s quality. The service also delivers your order promptly and at no additional charge.

(Visited 2 times, 1 visits today)